سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام

سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام

حرر في تاريخ :5/6/2019

سياسة الخصوصية وشروط الاستخدام - موقع مجلس عيلوط

 

 

يقدم مجلس عيلوط المحلي في هذا الموقع المعلومات عبر شبكة الإنترنت (فيما يلي: "الخدمة")، لكل مستخدم/ة يتواصل/تتواصل مع الموقع أو من هم أصحاب الحساب الذي يتم منه الاتصال بالموقع.

حقوق النشر

وفقًا لحقوق النشر، بما فيها القانون الإسرائيلي والاتفاقيات العالمية، فإنّ حقوق النشر في إعلانات مجلس عيلوط المحلي التي تُنشر في هذا الموقع تتبع لمجلس عيلوط. إعلانات مجلس عيلوط المحلي والتي تشمل النصوص و/أو الصور و/أو الخرائط و/أو الرسومات التوضيحيّة و/أو مقاطع الفيديو و/أو ملفات النص و/أو الرسومات والتصميمات و/أو تطبيقات المنظومة (فيما يلي: "المادة الخاضعة للحماية") تتبع لمجلس عيلوط المحلي، إلا إذا تم التحديد بشكل واضح بأنّ حقوق النشر تتبع لجهة أخرى.

يحق للمستخدم/للمتصفح استخدام المادة الخاضعة للحماية بشكل مُنصف ولائق. عند استعماله المادة الخاضعة للحماية بشكل لائق فإنّ المستخدم يتعهّد بذكر المصدر الذي أخذت منه المادة الخاضعة للحماية. يُحظر على المستخدم استعمال المادة الخاضعة للحماية بطريقة قد تشوّه، تؤذي أو تقلّل من قيمة، مكانة أو اسم مجلس عيلوط المحلي.

--------------------------------------------------------------------------------

 

مسؤولية مجلس عيلوط المحلي

يتم عرض الخدمة للجمهور كما هي (""as is) ولا يتحمل مجلس عيلوط المحلي مسؤوليّة ملاءمة الخدمة لمتطلبات المستخدم. لا يتحمل مجلس عيلوط المحلي أية مسؤولية عن أي ضرر سيتسبب للمستخدم و/أو أي جهة ثالثة جراء استخدام هذه الخدمة و/أو المعلومات التي تتضمنها. "الضرر" يعني أي ضرر، سواء كان مباشرًا أو غير مباشر، بما فيه الضرر الناتج عن الاستناد إلى معلومات واردة ضمن الخدمة، معلومات خاطئة و/أو مضلّلة تظهر ضمن الخدمة، عطل مؤقت أو دائم للخدمة، استخدام لتطبيقات أو تطبيقات منظومة تمّ تنزيلها أو تحميلها مباشرة أو عبر الخدمة أو تمّ تشغيلها جراء استخدام الخدمة من إلغاء تغيير ما أو أي خلل آخر يتسبّب للمعلومات التي تظهر ضمن الخدمة أو من أي ضرر قد يتسبّب نتيجة استخدام موقع آخر له علاقة واتّصال بهذا الموقع.

يتحمّل المستخدم فقط مسؤولية طريقة استخدام الخدمة و/أو المعلومات التي تُنشر ضمن الخدمة، وكذلك، مسؤولية أي ضرر قد يتسبب نتيجة الاستخدام المذكور.

في حال تمّ اكتشاف تناقض و/أو عدم ملاءمة بين المعلومات التي يتم نشرها ضمن الخدمة وبين المعلومات التي يتم نشرها في إعلانات رسميّة تابعة لمجلس عيلوط المحلي، فإنّ المعلومات الواردة في الإعلانات الرسمية هي الصحيحة.

--------------------------------------------------------------------------------

 

استخدام الروابط

تتواجد في هذا الموقع روابط (links) لمواقع أخرى. تم تخصيص هذه الروابط لراحة وخدمة المستخدمين فقط. لا يوجد بين مجلس عيلوط المحلي وأصحاب المواقع الأخرى غير التابعة لمجلس عيلوط (فيما يلي: مواقع الطرف الثالث)، علاقات قانونية و/أو تجارية، ولا يملك مجلس عيلوط المحلي أية سيطرة أو حق على المادة الموجودة في هذه المواقع. مجلس عيلوط غير مسؤول عن مضمون المادة الموجودة في مواقع الطرف الثالث. لا تشكّل الروابط في مواقع الطرف الثالث صلاحية، تصريحًا، توصية، أو أي تفضيل من قبل مجلس عيلوط المحلي لتلك المواقع المرتبطة، بما فيها الإعلانات التي تظهر في هذه المواقع و/أو لمشغّليها.

--------------------------------------------------------------------------------

توجّهات لمجلس عيلوط المحلي عبر الخدمة

المستخدم مدعو إلى التوجه لمجلس عيلوط عبر استمارات الردود، عناوين البريد الإلكتروني التي تظهر ضمن الخدمة، شريطة أن يُدلي باسمه وتفاصيله الكاملة. يحقّ لمجلس عيلوط المحلي الرد على المتوجّه، في حال طُلب منه ذلك، عبر هذه الخدمة (بريد إلكتروني) أو بأية طريقة أخرى يراها مناسبة.

 

تصريح الخصوصية

عام

يلتزم مجلس عيلوط المحلي بالمحافظة على خصوصيتكم. يقدّم مجلس عيلوط عبر موقع الإنترنت معلومات وخدمات عبر الحاسوب للجمهور العريض، والمخصّصة للمستخدمين من كافة الأجيال. تصريح الخصوصية هذا يتعلق بالمعلومات الشخصية التي تم جمعها عبر الموقع، فقط لا غير. تتمّ المحافظة على خصوصيتكم واستخدام المعلومات بالطريقة المذكورة ضمن تصريح الخصوصية هذا.

يسرّ مجلس عيلوط المحلي أن يستقبل ملاحظاتكم حول تصريح الخصوصية هذا. إن كنتم تعتقدون بأنّ مجلس عيلوط لم يتصرّف بحسب هذا التصريح، الرجاء توجّهوا إلينا عبر استمارة الاتصال معنا.

--------------------------------------------------------------------------------
 

ما هي المعلومات التي يتم جمعها، ولماذا؟

يقوم مجلس عيلوط المحلي بجمع معلومات شخصية، ضمن خدمات معينة في الموقع، كالاسم مثلًا، عنوان البيت، أرقام الهواتف، عنوان البريد الإلكتروني، وما شابه. قد يقوم مجلس عيلوط بجمع معلومات أخرى، أيضًا، مثل الرمز البريدي (ميكود)، العمر، الجنس، الاختيارات، مجالات الاهتمام والمواضيع المفضّلة. قد يتم دمج المعلومات التي جُمعت من قبل مجلس عيلوط المحلي مع معلومات متواجدة في مخازن معلومات المجلس. يكون الهدف من وراء جمع المعلومات فقط لضرورة تزويد الخدمة أو لحماية الخدمة.

كما يجمع مجلس عيلوط المحلي معلومات معينة حول المواد والمنظومات في حاسوبكم. هذه المعلومات تتضمن: العنوان، IP - نوع برنامج التصفح، أوقات الدخول، وما شابه. يستخدم مجلس عيلوط هذه المعلومات لتشغيل الخدمة، للمحافظة على حماية الخدمة ولهدف الاحصائيات العامة المتعلقة باستخدام الخدمة.

يراقب مجلس عيلوط المحلي الصفحات التي تزورونها، لكي تكتشف الصفحات والخدمات الأكثر شعبية. يتم استخدام المعلومات للاستمرار في تطوير الموقع بحسب متطلبات الزبون.

ستظهر أحيانًا روابط في موقع عيلوط لمواقع خارجيّة أخرى، يوصي مجلس عيلوط المحلي المستخدم بقراءة تصريحات الخصوصية في مواقع الإنترنت التي يختار الانتقال إليها من داخل الموقع، لكي يدرك كيفيّة قيام هذه المواقع بجمع المعلومات المتعلقة به، كيفيّة استخدامها ومشاركتها مع أطراف أخرى. مجلس عيلوط المحلي غير مسؤول عن تصريحات الخصوصية أو مضامين أخرى في مواقع إنترنت خارج موقع الإنترنت التابع لمجلس عيلوط.

--------------------------------------------------------------------------------
 

كيف يتم استخدام هذه المعلومات؟

يقوم مجلس عيلوط المحلي مع شركاء خدمة التشغيل لديه بجمع المعلومات الشخصية والضرورية عنك لهدف تزويد الخدمة فقط واستخدامها لتشغيل الموقع وتزويد الخدمات التي طلبتها. قد يتوجّه مجلس عيلوط أيضًا إليك لهدف تزويد معلومات المجلس، للاتصال بك، لإجراء استطلاعات لمعرفة آرائك حول الخدمات الموجودة والمقدّمة، ولعرض خدمات جديدة إليك فقط.

مجلس عيلوط المحلي لا يبيع، يؤجّر، يصادر قوائم زبائنه لأي طرف خارجي.

نقوم أحيانًا بتأجير شركات أخرى لتزويد خدمات محدّدة من قبلنا، مثل الاهتمام بمعالجة ونقل بلاغات البريد، منح دعم للزبائن، معالجة معاملات أو تنفيذ تحليل إحصائي للخدمات. سنوفر لهذه الشركات المعلومات الشخصية اللازمة فقط، من أجل تزويد الخدمة. يُطلب من الشركات الحفاظ على سريّة المعلومات المتعلقة بك، ويحظر عليها استخدام هذه المعلومات لأي هدف آخر.

لا يستخدم مجلس عيلوط المحلي المعلومات الشخصية الهامّة و"الحسّاسة"، كالعِرق، الدين أو الانتماء السياسي، ولا يكشف عن هذه المعلومات، بدون موافقتك الصريحة والواضحة.

قد يقوم مجلس عيلوط المحلي بالدخول إلى و/أو الكشف عن معلوماتك الشخصيّة إن طُلب منه ذلك بموجب القانون أو من منطلق الاعتقاد بحُسن نيّة بأنّ هذا الإجراء ضروري، من أجل:

1.  الامتثال للقانون أو الامتثال لإجراءات قضائيّة تتعلق بمجلس عيلوط أو بالموقع

2. حماية حقوق أو ممتلكات مجلس عيلوط وموقع الإنترنت،

3. العمل ضمن ظروف طارئة لحماية الأمن الشخصي لمستخدمي موقعها أو لكافّة الجمهور.

--------------------------------------------------------------------------------

حماية المعلومات

يلتزم مجلس عيلوط المحلي بالدفاع عن حماية معلوماتكم الشخصيّة. نحن نستخدم العديد من إجراءات وتقنيات الحماية التي تساهم في حماية معلوماتكم الشخصيّة وتمنع الغير من الوصول إليها، استخدامها أو الكشف عنها بدون تصريح. مثلًا، نقوم بتخزين المعلومات الشخصية التي تُدخلونها في أنظمة الحاسوب مع خاصيّة الدخول المحدّدة. عندما نقوم بنقل معلومات هامّة و"حساسة" جدًا عبر الإنترنت (كرقم بطاقة الاعتماد، مثلًا)، فإنّنا نحمي هذه المعلومات عبر التشفير، كبروتوكول Secure Socket Layer (SSL) مثلًا.

اشترك بالقائمة البريدية